تاريخ الاضافة
الإثنين، 9 أبريل 2012 04:58:25 م بواسطة المشرف العام
0 505
إلى القلعة الغراء يهفو بي الجوى
إلى القلعة الغراء يهفو بي الجوى
كان فؤادي طائر زم عن وكر
هي الدار لا أرض سواها وإن نأت
وحجبها عني صروف من الدهر
أليست بأعلى ما رأيت منصة
تجلت بحلي كالعروس على الخدر
لها البدر تاج والثريا شنوفها
وما وشمها إلا من الأنجم الزهر
أطلت على الفحص النضير فكل من
رأى وجهة منها تسلى عن الفكر