تاريخ الاضافة
الإثنين، 9 أبريل 2012 07:56:01 م بواسطة المشرف العام
0 287
فكم مثلها جأواء نهنَهتَ فانثنت
فكم مثلها جأواء نهنَهتَ فانثنت
وناظُرها من شدّةِ النقع أرمدُ
فمرّت تنادي الويل للقادح الصفا
لبعض القلوب الصخر أو هي أجلد
وألقت ثناءَ كاللطائم نشره
تبيد الليالي وهو غض يجدّد
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو حفص الهوزنيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس287