تاريخ الاضافة
الإثنين، 9 أبريل 2012 07:56:34 م بواسطة المشرف العام
0 272
فناد أعبّاد ذا عائذ
فناد أعبّاد ذا عائذ
وقدك على حينها تنصرم
تجبكَ أسودٌ على ضمر
معوّدةٌ ما بغت أن يتم
كأنّ المقادير حزب له
فيمضي على رأيه ما حكم
سقته الحميّة جريالها
وصحّت مناقبه في الكرم
فصاب لأعدائه ممقر
وغيث لراجيه حلو الديعم
كنوه بما مدّ في عمره
وكان نحور العدا يخترم
تقيّدنا حر أفعاله
وكنيته تقتضي ما رسم
فمن ذين تفريع أوصافه
وبالرمز تعني الذكيّ الفهم
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو حفص الهوزنيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس272