تاريخ الاضافة
الإثنين، 9 أبريل 2012 07:57:08 م بواسطة المشرف العام
0 268
أعبّاد كلا قد علوت فضائلا
أعبّاد كلا قد علوت فضائلا
تقاصر عنها كل أروع ماجد
فأوّلها جود أرانا أكفّهم
جموداً ككف لم تؤيّد بساعد
وسعي لما تبغي يخيّل سعيهُم
تلاعُبَ ولدانٍ أطفات بوالد
ونصر لمنواليتَ يردي عدوّه
ردى أهل جو في وقيعة خالد
منعت بني جالوت ما قد أباحهم
سواك بحرب قيّدَت كلّ شارد
فمن شاء فلينظر أسوداً بروضة
تراعي عصا راع وتعنو لرائد
عجائب مجد أعجزت من سواكم
ومن سرّها المشهور صدق المواعد
فإن راث أمري فادّركني برحلة
إلى مأمن فالخوف أعجل طارد
وحد مكاناً آته فرضاكم
هواي وإن أغشى كريه الموارد
فقد جدّ أمر هدّ شرع محمد
وما مخبر عن حالة مثل شاهد
لكل يبين الرأي عند وفاته
وهل من دواء بعد نَهشِ الأساود
أضاعوا وجوه الحزم يوماً فعزّهم
على أمرهم من ليس عنه بهاجد
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو حفص الهوزنيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس268