تاريخ الاضافة
الخميس، 19 أبريل 2012 05:42:19 م بواسطة المشرف العام
0 427
وكَم لي بِالجَزيرَةِ مِن خَلِيلٍ
وكَم لي بِالجَزيرَةِ مِن خَلِيلٍ
أَحَبُّ إِلَيَّ مِنِّي مُجتَلاهُ
نَأَى عَنِّي فَلا تَسأَل بِحَالِي
وَمَا طَرفٌ يُفَارِقهُ سَنَاهُ
فَقَد أَنحَى الفِراقُ عَلَى وُجُودِي
وَغَيَّرَ جُملَتِي إِلا هَوَاهُ
وَتُدنيهِ ليَ الأَشوَاقُ حَتَّى
كَأَنِّي حَيثُ لَم تَحضُر نَوَاهُ
فَمَا أَعمَلتُ طَرفِي فِي مَكَانٍ
لِفَرطِ تَخَيُّلِي إِلا أَرَاهُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صفوان بن إدريس التجيبيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس427