تاريخ الاضافة
الإثنين، 28 مايو 2012 08:16:34 م بواسطة المشرف العام
0 348
لذاذة سمعي في قراع الكتائب
لذاذة سمعي في قراع الكتائب
ألذُّ وأشهى من عتاب الحبايب
وأحسن في عيني من البرق في الدجى
وميض المواضي في غبار المواكب
وبيض الضبى أحلى بقلبي علاقة
لدى النهر من بيض الظباء الكواعب
أفضِّل عطف الريح في رهج الوغى
على معطف السمر الضخام المناكب
وما أربي جود السحاب بما به
إذا امحلت سحب الدماء السواكب
ويعجبني أني أبيت على السرى
تقلقلني فيها ظهور السلاهب
وما شغفي بالمال أبغي بقاءه
ولكن اريه حتفه بالمواهب
وإني لأنفي البخل عني لبغضه
إلي كما أنفي إمام النواصب
ألا إنني أمسكت أغصان دوحة
أتت بأفانين الثمار الأطايب
لقد لاح لي برق اليقين ولم يكن
ليخدعني برق الأماني الكواذب
وما تتساوى الأرض في المجد والسما
وكل علا ترتيبه في المراتب
بآل رسول اللّه ناجيت خالقي
بصدق فينجى من ينوب النوائب
وبوأني منه أماناً موسَّعاً
وقد كنت أخشى أن تسد مذاهبي
قصدت بهم بين المسالك مطلباً
فما خبت لكني بلغت مطالبي
بهم تبلغ الآمال من كل آمل
بهم تقبل التوبات من كل تائب
أئمة حق لو يسيرون في الدجى
بلا قمر لاستصبحوا بالمناسب
أئمة ديني قد كسبت ودادهم
وما تاركٍ من دينهم مثل كاسب
إذا رمت أحصي فضل آل محمد
أردت معي في حصرها كل حاسب
فما كتبت بل ليس تكتب في الورى
بأحسن من أوصافهم يد كاتب
لساني رطب بالثناء عليهم
وفي ظالميهم فهو عضب المضارب
يخيِّل لي لما امتدحتهم علا
بأني بهم أختال فوق الكواكب
وحبي لهم آل العباء لأنهم
بريئون من كل الخنا والمعايب
رغبت إلى آل الرسول وإنني
إلى غيرهم فليعلموا غير راغب
فسنهم إمام الحق حيدرة الذي
أبان غموض المشكلات الغرايب
عليَّ أمير المؤمنين ولاؤه
يراه ذوو الأحساب ضربة لازب
عليه ترى الاجماع لا شك واقعاً
ولم تره بعد النبي لصاحب
وزوجَّه الرحمن بالطهر فاطماً
وقد رد عنها راغماً كل خاطب
عليَّ هو الشمس المنيرة في الضحى
هو البدر تماً في سماء المناقب
عليُّ الذي قد كان ان حضر الوغى
قليل احتفاء بالقنا والقواضب
عليُّ الذي قد كان يضرب قرنه
بماضي الشيابين الطلى والترائب
إذا طلعت أسيافه في مشارق ال
أكف هوت من هامهم في مغارب
عليَّ الذي قد كان أفرس من علا
على صهوات الصافنات الشوارب
أخذتم على القربى خلافة أحمد
وصيرتموها بعده في الأجانب
وأين على التحقيق تيم بن مرة
لو أخرتم الانصاف من آل طالب
ولست أبالي ان أفارق كاذباً
إذا كنت في حوز امرء غير كاذب
فخذ لبني رزيك المظفر مدحة
إذا أنشدت ازرت بدَّر الترائب
يعارض من شعر المقلد قوله
دراك المعالي في شفار القواضب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
طلائع بن رزيكغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي348