تاريخ الاضافة
الجمعة، 1 يونيو 2012 07:53:37 م بواسطة المشرف العام
0 262
يا سيداً يسمو بهمته
يا سيداً يسمو بهمته
إلى الرتب العلية
فينال منها حين يحرم
غيره أوفى مزية
أنت الصديق وإن بعدت
وصاحب الشيم الرضية
يهنيك أن جيوشنا
فعلت فعال الجاهلية
سارت إلى الأعداء من
أبطالها مائتا سرية
فتغير هذي بكرة
وتعاود الأخرى عشية
فالويل منها للفرنج
فقد لقوا جهد البلية
جاءت رؤسهم تلو
ح على رؤس السهرية
وبدائع قد قسمت
بين الجنود على السوية
وخلائق كثرت من الا
سرى تقاد إلى المنية
فانهض فقد انبيت
مجد الدين بالحال الجلية
لمم بنور الدين
واعلمه بهاتيك القضية
فهو الذي ما زال يخلص
منه أفعال ونية
ويهد جمع الكفر بالبي
ض الرقاق المشرفية
فعساه ينهض نهضة
يفني بها تلك البقية
أما لنصرة دينه
أو ملكه أو للحمية
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
طلائع بن رزيكغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي262