تاريخ الاضافة
الأحد، 1 يوليه 2012 08:06:51 ص بواسطة المشرف العام
0 202
عاقَني عنكَ توالي المَطرِ
عاقَني عنكَ توالي المَطرِ
واصلاً آصالَه بالبُكَرِ
مَلأَ الأَرضَ وُحولاً أصحبت
وهي مثل الحِبر هلّا الحِبَر
فكَأنَّ البحرَ أضحى فَوقنا
سائِلاً أجمعُه لم يُسجَر
نعمةٌ آضَت لعمري نِقمةً
عَمَّت البَلوى بها في البَشَر
وعلى ذاك فإن أرسلتَ لي
سابحاً خُضت بذاك البَحر
لا تَظُنَّ الأَمرَ عندي هَيِّناً
غَلَب الشَوقُ على مُصطَبري
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن مواهبغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي202