تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 1 يوليه 2012 05:51:28 م بواسطة المشرف العامالأحد، 1 يوليه 2012 05:52:51 م
0 285
بين العَقيق وحاجرِ
بين العَقيق وحاجرِ
أفنيتُ ماءَ محاجري
كم لي بذاك المُنحنى
من طيب عَيش ناضِر
أيامَ أرتع لِلصِّبا
في كلِّ رَوضٍ زاهر
وَأَرودُ كلَّ غُضارة
لِلعَيش غيرَ محاذِر
أحبابَ قَلبي غِبتُمُ
وسَكنتمُ في خاطِري
وجفوتمُ وخيالُكم
من رحمةٍ ليَ زائري
أُنسيتُم عهدَ المَشو
قِ المُستهام الذاكر
وَزَهدتمُ وغفلتُمُ
عن ذي غرامٍ ساهرِ
كونوا كما شِئتُم فَفي
كم قد فَضحتُ سرائري
وعليكم اقتصرت أوا
ئلُ صَبوتي وأواخِري
لا أوحش اللَه الحِمى
مِن كلِّ ظَبي نافِر
ومن الغُصون المائسا
ت وكُلِّ بَدرٍ سافِر
ومن النَسيم مُعطَّراً
ومِن الغَمام الباكر
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الجمال البغيديديغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي285