تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 7 يوليه 2012 02:26:28 م بواسطة عباس محمود عامرالسبت، 7 يوليه 2012 06:18:06 م
0 243
شَهْريَارُ ...
كانتْ هناكَ بؤرةٌ تجْمعُنَا
رأيتُ فى مرآتِهَا المحدّبَة ْ
ينعكسُ الضَّوءُ ،
وينكَسِرْ
سَمعتُ نبرة ًبلا صدَى
أحْسسَتُ فى أحلامِهَا لوناً غريبَاً
يُغايرُ اخْضرَارَ حلْمِنَا
رأيتُ فى انْهمَارِهَا مدائنِى الغرْقَى ،
وفى الميناءِ وعْدٌ ينْتَحرْ ..
.............
رأتْ بعينيْهَا انْبثَاقَ الومضِ
فى الليلِ العقِيمْ
أفْقدهَا الأضْوَاءَ
ماعَادتْ ترَى غيرَالسَّديمْ ،
ولم تعدْ تنْبضُ فى قيثَارِهَا غرَائزُ النَّّغمْ
وحينمَا سألتُهَا
عن منْبتِ العَهْدِ الذى أثْمرتْ الأشجَارُ
فى فصُولِه
- قالتْ : مضَى ..!
ماكانَ يوماً بيننا ..!
ثمَارُه قد أعْطبتْ ..!
وأنتَ
كنتَ شَهْريَارا ذاتَ يوم ٍ،
والآنَ
شَهْريَارُ فوقََه السِّتارُ أسْدَلتْ ..!!
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عباس محمود عامرعباس محمود عامرمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح243
لاتوجد تعليقات