تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 10 يوليه 2012 08:29:35 م بواسطة المشرف العام
0 230
جنابُك لِلإِفضال وَالفَضلِ مَجمَعُ
جنابُك لِلإِفضال وَالفَضلِ مَجمَعُ
وَوَجهُكَ للإِحسان وَالحُسنِ مطلَعُ
وَمَجدُك لِلدُنيا جَمالٌ وَزينَةٌ
وَجودُك للآمال مرعىً وَمرتَعُ
وَطَرفُك طَمّاحٌ إِلى المَجد وَالعُلا
وَصَدرُك فَيّاح وَقَلبُكَ أَصمَعُ
وَبَأسُك مَرهوبٌ وَسيبُك مُرتَجىً
وَبِرُّك زخار وَسُحبُك هُمَّعُ
وَريحك أَمّا للوليِّ فَسَجسَجٌ
رُخاءٌ وَأَمّا لِلعَدو فزعزعُ
وَمالُك مَبذولٌ وَعِرضُك دونَهُ
مَنالُ الثريّا لِلَّذي يتتبَّعُ
وَلَولا مَساعيك الجَميلَةُ لِلعُلا
وَأَنك عَن نَفسِ المَكارم تَدفَعُ
لأَصبَح ذكرُ الجود وَهوَ مهدَّمٌ
وَأَمسى فُؤادُ المَجدِ وَهوَ مروّعُ
عَلى الدين وَالدُنيا وَلا فَجِعا بِه
رِداءٌ موشىًّ مِن علاك موشَّعُ
بِوَجهِ صَلاح الدين يَنصدع الدجى
إِذا ما بَدا وَاللَيلُ أَسودُ أسفَعُ
مَليكٌ أَديبٌ أَريَحِيٌّ ممجَّدٌ
عَفيفٌ فَصيحٌ حينَ يَنطِق مِصقَعُ
هُوَ الناهبُ الأَرواح وَالواهبُ اللُهى
وَباني العُلا وَالناسك المتورِّعُ
أَخو الجود أما جُودُه فَهوَ قاطِنٌ
لَدَيه وَأَمّا مالُهُ فَموزَّعُ
إِذا ما توارى الشَمسُ أَو غارَ منبَعٌ
فغرّته شَمسٌ وَكَفّاه مَنبَعُ
فَلَولا مماراةُ العِيان لَقُلت في
قبائك يا داودُ موسَى وَيوشَعُ
ليهنِك يا داودُ أَنَّ محمداً
بِكفك يُعطي مَن يَشاء وَيَمنَعُ
وَأَنك مِنهُ بِالمحلّ الَّذي غَدا
وَمِن دونِهِ آمالُ غَيرك طلّعُ
وَلا تَمدح البَدرَ المُنيرَ لِحُسنِهِ
فَإِنك أَبهى مِنهُ وَجهاً وَأَروعُ
وَلا يُذهِلنك اللَيثُ بَأساً وَنجدَةً
فَإِنك أَجرأ مِنهُ قَلباً وَأَشجَعُ
وَلا يُعجِبنك السَيفُ حَدّاً وَجُرأةً
فَإِنك أَمضى مِنهُ عَزماً وَأَقطَعُ
وَفي الرملِ وَالبَيداءِ وُسعٌ وَكَثرَةٌ
وَعلمُك مِن هَذين أَنمى وَأَوسَعُ
فَلو أَنّ شَخصاً جِسمُهُ مثلُ قَدرِهِ
لَما كانَ في الدُنيا لِغَيرك موضِعُ
أَداوُد يا عيسى الزَمانِ وَمن لَنا
بِراحَتِهِ وادٍ مِن الجود مُترَعُ
أراني إِذا ما جاسَ مَدحُك خاطِري
كأَني في رَوضاتِ رِضوان أَرتَعُ
فَخذها كَما أَهدى إِليك تَحيَّةَ الر
رِياض نَسيمُ الصُبحِ وَاللَيلُ ينزِعُ
وَتَاللَه ما نشري ثَناك تملُّقٌ
لَدَيك وَلا مَدحي علاك تصنُّعُ
وَلَم أُرخ عَنكَ المَدحَ مِن ضَعفِ هِمتي
وَلا أَنَّ مَدحي في علاك مضيَّعُ
وَلَكِنَّني أَحببتُ أَن تَسمَع الَّذي
يَقول سوائي ثُم أَتلو فَتَسمَعُ
فَتَعلَمَ أَنَّ الشعرَ كُلّ يَقوله
وَلَكنَّ بَعضَ القَول أَعلى وَأَرفَعُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أيدمر المحيويغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي230