تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 10 يوليه 2012 08:40:26 م بواسطة المشرف العام
0 260
كُلٌّ مِن الخُلَفاء غَيرُ مُحلأ
كُلٌّ مِن الخُلَفاء غَيرُ مُحلأ
عَن مَورِد الشَرفِ الَّذي لا يُورَدُ
وَلَهُم سَوابقُ أَنزَلَت كُلَّ امرئ
حَيثُ اِقتَضاهُ لَهُ التُقى وَالسُؤددُ
وَأَقرّ بَعضُهُمُ لِبَعضٍ بِالَّذي
يَسمو بِهِ مِن فَضله وَيُمجَّدُ
فَمَضوا وَلَم يَتدافَعوا حَسناتِهم
كُلٌّ لِصاحبه يُقرُّ وَيَشهَدُ
وَإِذا هُمُ أَخَذوا مَراكزَ فَضلِهم
في رُتبةٍ يَنحطُّ عَنها الفَرقدُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أيدمر المحيويغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي260