تاريخ الاضافة
الجمعة، 13 يوليه 2012 06:19:38 م بواسطة المشرف العام
0 361
سلامٌ وهل يشفى الغليلَ سلامُ
سلامٌ وهل يشفى الغليلَ سلامُ
على مَن لها فى أرض مصرَ مقامُ
سلامٌ عليها ذاتُ دَلٍّ ألِفتُها
لها البدرُ وَجهٌ والقضيبُ قَوامُ
أهيمُ بها فى البُعدِ وَهىَ خَليَّةٌ
وأسهرُ من وَجدٍ بها وتنامُ
ويُؤلمُ قلبى بُعدُها بَعدَ قُربِها
كما يؤلمُ الطّفلَ الصغيرَ فِطامُ
إذا سفرت عاينتُ شمساً منيرَةً
تكشَّفَ منها للعيون غمامُ
لها غُرَّةٌ فى طُرَّةٍ كلّما بدَت
تعجَّبتُ من نُورٍ علاهُ ظلامُ
وعينٌ إذا ما أرسلت لحظاتِها
فهُنَّ لِحبَّاتِ القلوبِ سِهامُ
أرومُ دوائى من سَقام جُفُونِها
وكيف يُداوَى بالسِّقام سَقَامُ
تكامَلَ فيها الحسنُ فالخدُّ رَوضَةٌ
بها الوردُ غضٌّ والرُّضابُ مُدامُ
يُعنِّفُنِى فيها وفى الحبِّ للنّدى
أناسٌ إذا عُدَّ اللئامُ لِئامُ
يلوموننى جهلاً وليس بناقلٍ
كريماً عن الطبع الكريم مَلامُ
وما زالتِ الأيامُ ذاتَ تقلُّبٍ
تُغيِّرُ كُلاًّ والكرامُ كرامُ
يقولون غِرٌّ يبذُل المالَ فى العلا
ويُعلى له فى السَّوم حين يسامُ
وإنّى ليكفينى من المال كلّهِ
حِصانٌ ورُمحٌ ذابلٌ وحُسامُ
ومجلسُ لهوٍ فى أمانٍ وصحّةٍ
يُغازِلُنى فى جانبيهِ أَرَامُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
تاج الملوك الأيوبيغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي361