تاريخ الاضافة
الإثنين، 1 يناير 2007 04:06:12 م بواسطة مها العتيبي
0 863
نقوش على مرايا الذاكرة
أعليت للشعر والأشواق راياتي
خفاقة الوجد تعلوها نداءاتي
أيقنت أنك أحلامي و أمنيتي
وأنك الصدق في كل الحكاياتِ
ريحانة بتّ في دنياك يا أملي
أهديك عطري وأشذائي وهمساتي
ثملت بالشعر حتى هزني طرباً
حديث عشقك في مسرى مناجاتي
زرعتك الحبّ في أعماق أوردتي
غنيتك العشق في لحني وفي ذاتي
أهديتك الحبّ ،يندى حين أبذله
أمطرتك الشوق عذري الصباباتِ
وطنّتك القلب ،من للقلب ياقمري
عشقاً سواك يناجي طيف عبراتي
يا سيد الشعر، من للشعر إذ سُكبت
خواطر الشوق في سِفْر المساءاتِ
ياسيد العشق ، من للعشق إذ بعدت
أسباب لقياك عن دنيا ملاقاتي
فاستيقظ الحزن في أعماق ذاكرتي
واستعمرتني أساطيري ومأساتي
وأيقظ الجرح همّاً، بات يقلقني
يتيه في كبره ليل المعاناةِ
وغادرت سفن الأحزان للغرقِ
فأسْلَمَتْ للأسى همّي ومرساتي
جحافل اليأس تترى منذ أن رحلت
قصيدة الورد من أرض ابتهالاتي
وخلّفتني على الأبواب أرقبها
وجرّعتني الأسى مرّ المذاقاتِ
وعلمتني النّوى بعدا ومرتحلاً
أهيم وجداً ،فتطويني متاهاتِي
وعدتُ وحدي أصوغ الشوق أغنية
تجادل الليل ، تستجدي صباحاتي
كزهر آذار يغري حين طلعته
يجدد العشق يحي لي بداياتي
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
مها العتيبيمها العتيبيالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح863
لاتوجد تعليقات