تاريخ الاضافة
الأحد، 22 يوليه 2012 08:29:10 م بواسطة المشرف العام
0 203
أنا عبد عبد محبكم
أنا عبد عبد محبكم
يا آل بيت المصطفى
وبحبكم وصل الألى
منحوه من أهل الصفا
هو والذي برأ الورى
إكسير أرباب النهى
وعليه حض المهتدي
بهداهم والمقتدى
وعسى بحظي منه أن
أحظى بنيل المشتهى
وأخص بالسر الذي
بلغ الرجال به المنى
يا سادتي يا عترة الهادي
الشفيع المجتبى
رحماكم لمتيم
لعبت به أيدي الهوى
فعساكم أن تتحفوه
بدعوة تشفي الضنى
وتنيله من حبكم
أقصى منال يبتغي
لا زال شامخ مجدكم
فوق السماوات العلى
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إبراهيم التازيغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي203