تاريخ الاضافة
الأحد، 22 يوليه 2012 08:31:16 م بواسطة المشرف العام
0 228
هذي رياح اليمن هب نسيمها
هذي رياح اليمن هب نسيمها
أذكى من المسك العبيق شميمها
بحلول مولد أحمد قد بشرت
فاستنشقت ندا وتم نعيمها
نجم الهدى يم الندى سم العدا
ماحي الضلال أخو العلى وحميمها
يس بارقليط طه قيمق
الرضى حسن الصفات وسيمها
المنحمنا حمطايا ماذ ماذ
الفجر ركن الكائنات زعيمها
معنى النبوة سرها إكسبرها
هو شمسها والأنبياء نجومها
هو عاقب هو حاشر مزمل
هو رحمة عم الوجود عمومها
هو نعمة الله ومحيي سنة الأواه
إبراهيم وهو مقيمها
ومكارم الأخلال كرم وجهها
وفي بها وبه انتهى تتميمها
من اجله خلق الوجود بأسره
والكائنات حديثها وقديمها
والعرش والكرسي والسبع العلى
والنيرات جليلها وجسيمها
والأرض والقلم العلي ولوحه
والعاصفات رحيمها وعقيمها
دار البقاء لأجله قد أبدعت
وحسابها وعذابها ونعيمها
والرسل فيها تحت ظل لوائه
وبه يدافع هولها وحسومها
دار الفناء لأجله قد أنشئت
وأنامها ونهارها وصريمها
ونساؤها ثم البنون ونقدها
وعروضها وجميلها ودميمها
والحرث والأنعام والخيل التي
قد سومت وغنيها وعديمها
بالطيب المختار طابت طيبة
وتأرجت أرجاؤها وحريمها
ضمت عظام الهاشمي فأصبحت
خير البقاع فواجب تعظيمها
وبه رقت فوق السهى أم القرى
وعتيقها ومقامها وحطيمها
قمر الدجى قسم الإله مصدقا
للصدق نور النيرات قسيمها
وعليه رد الله شمس سمائه
ولأجله رحم الرحيم رجومها
من كفه نبع الفرات وكم شفت
من علة سئم الحياة سقيمها
وقتادة لما أصيبت عينه
وأعادها صلحت وطاب حميمها
نطقت له العجماء أفصح ضبها
وبعيرها وشكا إليه ريمها
وكذا الجمادات على علم الهدى
مجد الرسالة ثابت تسليمها
آيات أحمد جمة ومنيرة
عظمى وأسنى النيرات عظيمها
وله حلى بهر العقول جمالها
وفضائل أعمى الورى تزميمها
صلى عليه إلهنا ما دوحت
قمرية شاق المشوق رنيمها
وعلى الكرام الآل والصحب الألى
ملل الأنام بهم أنار قويمها
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إبراهيم التازيغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي228