تاريخ الاضافة
الإثنين، 23 يوليه 2012 09:46:31 ص بواسطة المشرف العام
0 381
ان كان أقصى مرادي
ان كان أقصى مرادي
جامع عى حبي لكم
فالقلب بيت مقدس
بذكركم معمور
وادي جهنم بقلبي
ودمع عيني سلسلة
وعين سلوان ماهي
عندي وحق الطور
أقسم بمعراج حبي
لكم وميزان الوفا
وما تلى في الصخرة
أنتم لعيني نور
نعم في باب حطه
حطيت فيه سلوتي
بالله افتحوا باب رحمه
للمدنف المهجور
طفيلكم يا أحبابي
في مهد عيسى منطرح
وجا سليمن عشقه
ضرب عليه سور
ان جا بشير التهاني
في باب أسباط اللقا
فتحت باب الناظر
ليقرأ المنشور
في صحن خدي بحره
سالت من أماق الحدق
هذا وزيتون عشقي
في بدكم معصور
رأيت قبة موسى
فيها قناديل الرضا
تشعل بزيت المحبة
فيشرق الديجور
محراب داوود فيه
أهل الصفا قد جمعوا
يتلو زبور التداني
يا طيب ذاك زبور
فرعون من يعذلني
في حبكم يا سادتي
في وسط راسه مسله
وفوقها طرطور
يا ساكني ما مله
عيني عليكم ساهرة
وظاهر الحال أني
في أرضكم مقبور
مددت للوصل طرفي
والجفن مقصور الكرى
فاعجب لممدور وآيم
عن الكرى مقصور
مالي إليكم وسيلة
سوىالنبي المصطفى
من مدحه في المثاني
وفي الكتب مسطور
صلى عليه وسلم
رب السموات العلى
ما فاح نشر الخزاما
والورد والمنثور
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
برهان الدين بن زقاعةغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي381