تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 24 يوليه 2012 09:40:00 م بواسطة المشرف العام
0 767
يا من توجه إليه كلى
يا من توجه إليه كلى
ومن في الموبقات عوني
أنتم دوائي وأصل دائي
تفننت فيكم فنوني
لِلّه شيء من فيض فضل
أنا ضعيف فلاطفوني
لِلّه شيء من ديم جود
أنا فقير فاسعدوني
لِلّه شيء من عين كرم
أنا سقيم فارحموني
لِلّه شيء من عطف لطف
أنا بعيد فقرّبوني
لِلّه شيء من برد وصل
أنا معيب فاقبلوني
لِلّه شيء من سبل ستر
أنا مقلّ فاستروني
لِلّه شيء من حسن نظر
بعين رحمتكم انظروني
فأنتم أهل لكلّ فضل
ولست أهلاً فأهلوني
هل غيركم فيه نجح أملي
كلا فلا تلمحه عيوني
فكلّ كون بكم تكوّن
وأنتم أصل كون كوني
وأيّ باب إليه تصمد
حوائجي فاسمعوا حنيني
خلقتم الضعف فيّ أصلاً
بغير خلقي تطالبوني
كلّ الكمال عنكم تكمل
فبالتفضل فعاملوني
على الحقيقة فلست شيئاً
فبالتعرّف فعرّفوني
كسبي وأن كان ثم كسب
فمنكم كان فاصلحوني
كسبي محبتكم يقين
فمن مشيئتكم شئوني
يا حبذا حبكم مقاما
حاشا كم بعد تهملوني
لا أستمع فيكم عذولي
ان عاندوني وعنفوني
فحبكم لي ألذّ عيشاً
وقد حلا فيكم جنوني
واللَه لو شئت قلت قولاً
تكلّ الأبطال عنه دوني
فخري بهم لا بفخر نفسي
باللَه يا إخواني اعذروني
أستغفر اللَه من ذنوبي
ومن عيوبي وكلّ شيني
واختم صلاة مع السلام
على النبيّ الصادق الأمين
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو بكر العيدروسغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي767