تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 31 يوليه 2012 07:37:42 م بواسطة المشرف العامالثلاثاء، 31 يوليه 2012 07:42:09 م
0 254
لأَزبَكَ مَولانَا المَقَرِّ عَمَارةٌ
لأَزبَكَ مَولانَا المَقَرِّ عَمَارةٌ
بِهَا السعدُ يَسمو للنُّجومِ الشَّوابِكِ
بمملكةِ الإسلامِ لَم أَرَ مِثلَهَا
ولا النَّاسُ طُرَّاً من جميعِ المَمَالِكِ
بها جامعٌ للحُسنِ أَصبحَ جامِعاً
تَقَرُّبِهِ العينانِ من كُلِّ نَاسِكِ
بِهِ شَرُفَت تِلكَ العَمَارةُ واغتَدَت
مُكَرَّمَةً عِندَ المَلا والمَلائِكِ
إِذَا قالَ قومٌ مَن أَتَى بِكِ للعُلا
تَقولُ لَهُم سَعدُ الأَميرِ الأَتابِكي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الشهاب القادريغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني254