تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 4 أغسطس 2012 06:47:31 م بواسطة المشرف العامالسبت، 4 أغسطس 2012 06:50:38 م
0 536
بعض هذا الدلال والإدلال
بعض هذا الدلال والإدلال
حال بالهجر والتجنب حالي
حرت إذا حزت ربع قلبي
وإذ لا لي صبر أكثرت من إذلالي
رق يا قاس الفؤاد لأجفان
قصار أسرى ليال طوال
شارحات بدمعها مجمع البح
رين في حب مجمع الأمثال
نفت النوم في هواك قصاصاً
حيث أدى منها خداع الخيال
أنا بين الرجاء والخوف
في حبك ما بين صحة واعتلال
لست أنفك في هواك ملوماً
في معاد يسومني وموال
عمر ينقضي وأيامي الأيا
م بالهجر والليالي الليالي
ليس ذنبي سوى مخالفة اللا
حين فيه واخيبة العذال
سالباً بزتي وما هي إلا ال
عمر رفقاً بهذه الأسمال
طلب دونه منال الثريا
وهوى دونه زوال الجبال
وغرام أقله يذهل الآ
ساد في خيسها عن الأشبال
أنا أخفي هواك صوناً وإن ب
ت طعين القنا جريح النبال
فشمالي لم تستعن بيميني
ويميني لم تستعن بشمالي
لذ طول المطال منك ولولا ال
حب ما لذ منك طول المطال
خنت عهدي فدام وجهي يك
بت ضدي يوماً بطيب الوصال
لك ألحاظ مقلتين شباهاً
كالحسام الهندي غب الصقال
كملت وصفها بمدح علي
في علي رب الحجى والكمال
ماجد بعض فضله بذله الما
ل وقل الذي يجود بالمال
يفعل المكرمات طبعاً فإن ج
ود أفنى رغائب الآمال
طال شكري نداه حتى لقد أف
حم فضل لا زال ذا إفضال
هو ما لم يزل وذلك أبقى
عصمة المرملين ذي الأطفال
ذو وداد للأصفياء بعيد
عن زوال وهل به من زوال
أفترب الأنواء تخصب منه ال
أرض أم سيب جوده الهطال
جاد حتى للمكتفين فأثروا
فنداه كالماء في سيمال
جامع العلم والفصاحة والحل
م وحسن الأخلاق والأفعال
لا يعد الفعل الجميل لدنيا
ه ولكن يعده للمال
ليس فيه عيب يعدده الحس
اد إلا العطاء قبل السؤال
عالم أن من يعيش كمن زا
ل وإن دام والورى في زوال
يجتلى وجهه الكريم من الح
رب ويغضى عنه من الإجلال
أيها الصاحب الذي نلت منه
ما أرجي فاليوم حالي حال
عاين الناظمون شعري ولا يذ
هب فضل المعنى بلبس النصال
هي آل للمدح في مجدك السا
مي المعاني وغيرها لمع آل
آب يوم الهناء بالخير في رب
عك يحكي نوالك المتوالي
فلك المدح دائماً ولشاني
ك القطوعان منصلي ونصالي
أعجز الواصفون فضلك فاجعل
شين شكري فيه كشين بلال
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أمين الدين الإربليغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي536