تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 7 أغسطس 2012 07:41:07 م بواسطة المشرف العام
0 410
شجاني نوحُ قمريّ طروبٍ
شجاني نوحُ قمريّ طروبٍ
قبيلَ الصبح أو بعد الغروب
وذكرّني جبيبا بأن غنى
ولم أك ناسباً ذكرى الحبيب
حبيبا كلما فكرت فيه
توالت عبرتي وعلا نحيبي
كأنّ البدر طلعَتُهُ إذا ما
تبدّى طالعا بعد المغيب
يكاد الوهمُ يجرحُ وجنتيهِ
إذا نظرت له عين الرقيب
له خالٌ حكى حسنا ولونا
سواد العين أو حبّ القلوب
أناشدهُ وقد لعبت بجسمي
يدُ الأسقام هل لي من طبيبي
غريب الحسن لا يرثى لصبّ
كثير الشوق والبلوى غريب
تذكرّ بالعذيب وأبرقيه
رضاباً راق في ثغرٍ شنيب
ولولا الخصرُ طلّ عليه ردفٌ
لما بالغور عرّض والكثيب
نصيبي أنت في الدنيا وحسبي
فديتك من حبيبٍ أو حسيب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
سيف الدين المشدغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي410