تاريخ الاضافة
الجمعة، 17 أغسطس 2012 07:44:51 م بواسطة المشرف العام
0 1247
حَوراء عَيناء خمرها عَيناها
حَوراء عَيناء خمرها عَيناها
وَيَمين آل محمد يمناها
عصارة خمارة هتارة
هترت مَعانينا إِلى مَعناها
تسقي العَليل علائلا يَزهو بها
وَرَسائِل رقمت بها كفّاها
رقاصة رقص الجبال لرقصها
واهتزت الأرضون من ممشاها
مثل القَضيب تحركت ريح الصبا
فتحركت عذباته لصباها
لَو لاحَ لائح وَجهها لتهتكت
أَلبابنا لوميض برق سَناها
لكنها مَحجوبة ببراقع
بدنية ليرى إِلى سيماها
أَعجَب بها بخيال بعض جَمالها
يغشي الخَلائق عرشها وَثراها
تَشدو وَتنشد من قرائح لبها
مدحاً بسيدها وكل مناها
ذاكَ الرَسول أَبو البتول بذكره
تحيا القلوب وَتشتَفي مرضاها
أَكرم به وَبآله وَبصحبه
وَالتابعين لهم ومن والاها
أَحبابنا النزال في أَبياتنا
وَرياض بلدتنا وَصيف حَياها
فليُهننا وَليهن إِخواناً لنا
عيد بهم ومسرة نَلقاها
صَلى الإِلَه عليه ثم عليهم
صلوات عيد عيدها زلفاها
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صفي الدين أحمد بن علوانغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي1247