تاريخ الاضافة
الأحد، 19 أغسطس 2012 07:35:21 م بواسطة المشرف العام
0 719
قدح الزناد ليستثير النارا
قدح الزناد ليستثير النارا
سر ينبه للعلى أسرارا
علوية نبوية صمدية
أنوارها تستطلع الأنوارا
مكنونة فيها وفيها ذا وذا
لكنها تترقب الأنصارا
أقمار حق بل شموس حقيقة
تمحو الشموس وتخجل الأقمارا
فيها على الحق المغفر غيرة
تغتارها فتدمر الأغيارا
لكنها حجبت إلى أجل لها
قد آن أن تبدو فلا تتوارى
هل أنت يا سلطان تشفع وترها
وتكون للجيران منها جارا
وتهين فيها ما يعز لعزها
وتكون مؤتمراً لها أمارا
وتقيم معوج القنا نحو المنى
منها لها وتكون ممن غارا
يا من إلى قحطان ينزع عرقه
وكفى بها للمنتمين فخارا
أنصار أحمد هازمون هوازنا
لما غزته وقاتلون نزارا
شمر هديت لها فإنك من لها
خبأ الزمان وأسعد الأقدارا
وليستوي بك ما بذلت لأجلها
القيراط والمثقال والقنطارا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صفي الدين أحمد بن علوانغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي719