تاريخ الاضافة
الأحد، 19 أغسطس 2012 08:37:16 م بواسطة ملآذ الزايري
0 898
مَضى الشَبابُ وَوَلّى ما اِنتَفَعَتُ بِهِ
مَضى الشَبابُ وَوَلّى ما اِنتَفَعَتُ بِهِ
وَلَيتَهُ فارِطٌ يُرجى تَلافيهِ
أَو لَيتَ لي عَمَلاً فيهِ أُسَرُّ بِهِ
أَو لَيتَني لا جَرى لي ما جَرى فيهِ
فَاليَومَ أَبكي عَلى ما فاتَني أَسَفاً
وَهَل يُفيدُ بُكائي حينَ أَبكيهِ
واحَسرَتاهُ لِعُمرٍ ضاعَ أَكثَرُهُ
وَالوَيلُ إِن كانَ باقيهِ كَماضيهِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
بهاء الدين زهيرغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي898