تاريخ الاضافة
الإثنين، 15 أكتوبر 2012 09:13:16 م بواسطة حمد الحجري
0 364
زَيْنُ صُدُورِ المَحْفَلِ
زَيْنُ صُدُورِ المَحْفَلِ
بَنو حُسَينِ بْنِ عَلِي
أهلُ الوَفَاءِ وَالنُّهَى
مِنَ الطِّرَازِ الأولِ
فِي مُلكِهِمْ جَلاَلَةٌ
وَكَونُهُ لَهُمْ جَلِي
سِيرَتُهُمْ حَمِيدَةٌ
قَامَتْ بِهَديِ الرُّسُلِ
حَتى غَدَتْ دَولَتُهُمْ
تُغْبَطُ بَينَ الدُّولِ
العَفْوُ وَالحِلْمُ لَهُمْ
طَبِيعَةٌ لَمْ تَزَلِ
قَدْ وَرِثُوهَا خَلَفاً
عَنْ سَلَفٍ مفَضلِ
لاَ يَكْبُر الذَّنْبُ لَهُمْ
وَلَو غَدَا كَالجَبَلِ
بَلْ رُبَّمَا عَدُّوا الذي
أذْنَبَ مِثلَ المُفْضَلِ
وَأبغَضُ الناسِ لَهُمْ
وَاشٍ أتَى بِالخَلَلِ
عَسَاهُمُ أنْ يَأخُذوا
فِي خِطَّتِي بِالأمثَلِ
وَيَهَبُوا إسَاءتِي
لِعَفوِهِمْ عَنْ زَلَلِي
فَإنَّني مُعْتَرِفٌ
بِمَا جَنَتْهُ أنْمُلِي
وَفَضْلهمْ أوسَعُ مِنْ
جِنَايَتي وَخَطَلِي
فَاللهُ يُبقِيهِمْ كَمَا
شَاءُوا بِنَيلِ الأمَلِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الورغيغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني364