تاريخ الاضافة
الخميس، 18 أكتوبر 2012 08:21:19 م بواسطة حمد الحجري
0 701
لسفح الدمع في خدي وادي
لسفح الدمع في خدي وادي
وبين جوانحي قدح الزناد
وجيش الهم في صدري مقيم
يبارزني على الخيل الجياد
وجسمي من سقامي في نحول
وكأس الصبر مشروبي وزادي
أبيت مفكراً في الأفق ليلاً
تحارب مقلتي جيش الرقاد
وما حزني علىما لم أنله
ولا حبي لليل أو سعاد
ولكن الغري وساكنيه
أشبوا نار وجدي في فؤادي
ولاسيما كتاب قد أتاني
من المولى الكريم أبى الأيادي
كتاب قد حوى درر المعاني
بألفاظ المحبة والوداد
وينشدني به شعراً أنيقاً
يناشد فيه أموات العباد
لقد أسمعت لو ناديت حيا
ولكن لا حياة لمن تنادي
صدقت بأنني ميت ولكن
كشفت الحال ما بين الأعادي
ألم تعلم بأن الجسم عندي
وأن الروح في تلك البلاد
وجسم لا تكون الروح فيه
جماد عند أرباب السداد
فلا تعجب إذا ناديت جسماً
ولم تسمع جواباً من جماد
وما تركي جوابك عن ملال
فكن في العبد زين الاعتقاد
ولكن ما ظننت قضاه سهلاً
لعمرك دونه خرط القناد
فكم بعنا كلاماً واشترينا
فكان البيع في سوق الكساد
فلو أني أيست ركبت عيساً
معلمة على قطع البوادي
وفارقت أصفهان وساكنيها
لعلمي أن في مكثي فسادي
فهذا متن أحوالي أتاكم
ودون الشرح يقصر اجتهادي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
بشارة الخاقانيغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني701