تاريخ الاضافة
الجمعة، 26 أكتوبر 2012 07:36:48 م بواسطة حمد الحجري
0 368
من ملاح الترك اغيد
من ملاح الترك اغيد
خده كالجلنار
غصن بان مذ تاود
في هواه القلب طار
قهقه الكوز المجسد
وانثني يسقي العقار
خلت فوق الغصن غرد
يا أخا الوجد الهزار
وهو أسني اذ تجرد
وسنا الغصن الثمار
مر بي يوما وسلم
حبذا ذاك السلام
وبموسى اللحظ كلم
ثم داوى بالكلام
مذ راى وهو المعظم
هجره ابلى العظام
عد اضلاعي ليرحم
ويرى قتلي حرام
ظل يبكي حين عدد
ورثي بعد النفار
فوق خديه شقيق
وله البدر شقيق
صير الخصر الرقيق
ردفه الباغي رقيق
قلت بالثغر بريق
مزج الشهد بريق
قال لا هذا رحيق
ودواء للحريق
فانثنى الردف وعربد
واعترى الخصر اختصار
قال دع ما قيل عنا
واغتنم صفو الزمان
وارح قلبا معنى
واجتل بنت الدنان
ان طير الانس غنا
فوق اغصان الامان
حسن قلبي حين حنا
بالطلا الصرف البنان
وسقى الراح المبرد
من لمى الثغر جهار
قلت لو تسمع عذرى
كنت مثلي في نفاق
فلقد قضيت عمر
باصطباح واغتباق
وانا مثلك دهرى
قبل ان جئت العراق
فرأيت الشرب يزرى
بالفتى بين الرفاق
عند مولانا المؤيد
ذي التقى والاقتدار
خير من ولي الوزارة
وتدابير الامور
علم الاسد الجسارة
فروى عنه الجسور
عين انسان الاماره
وسداد للثغور
فلما كل البشارة
ولنا كل السرور
حزت اقبالا وسؤدد
بامتداحي وافتخار
فالشريف الحبر انصف
مذ رأى الوجه الاغر
قال ما في الخلق اشرف
من حسين وابر
وعن الاهل تخلّف
ولدى البحر استقر
فاسئلوه وهو اعرف
وبصدقي قد اقر
انا عبد ليس احجد
وبذا نلت الفخار
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسن عبد الباقي الموصليغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني368