تاريخ الاضافة
الأربعاء، 31 أكتوبر 2012 08:04:45 م بواسطة حمد الحجري
0 247
سلطان بيك أبا الفخار الأعظم
سلطان بيك أبا الفخار الأعظم
السيد ابن المنجد ابن الأفخمِ
وابن الميامين الألى بوجوههم
نسقى إذا بخل الزمان بموسم
غيري جنى وأنا المعاقب فيكم
فكأنني سبّابة المتندّم
قوّلَتني ما لم أقل وحسبتني
أني استحيت من الجناب الأكرم
صدقتَ فيَّ الكاذبين ولم تكن
كذّبتني بكتابةٍ وتكلّم
إن كنت أكذبُ والكذوب مصدَّقٌ
فاردُد عليّ مسائلي وتعلّمي
فجميع ما ألقيتُه لك سابقاً
وكذاك علمي علم من لم يفهم
نحوي غدا محواً وصرفي كله
صرفاً وأفصح منطقي عن أشأم
لم أدر منه سوى النقيض وعكسه
ومن السوالب سلب عزّ الأعلم
ومن المعاني لست أعرف غير ما
أنا ما سعيت بنقص شيخي فافهم
فاعذر أخا العَجز الذي لمصابه
تبكي الملائكُ في الحطيم وزمزم
ما كنت قبل ذا أني إذا
أحد هجاني عنكم يستعظم
بل كنتُ أعلم أنني أسطو بكم
وأردّ كيد الدهر غير مُذَمَّم
وارى الفخار بخدمتي أعتابكم
وأقول للشرف الرفيع تقدّم
والآن مذ أبصرت ما أبصرته
منكم ندمتُ على الوفا المتقدم
واخترت موتاً عاجلاً كي لا أُرى
فوق البطيحة كالغراب الأعصم
أين المفرّ وإنّ دهري موثقي
للرزء والبلوى بقيدٍ أدهم
ولقد سئمت من الحياة وليس ذا
عن طول عُمرٍ بل لكثرة مرغمي
لا مال لي أنكا الحسود به ولا
لي رفعة تقضي بكل تكرّم
والدهر أعدمني وأكثر صبيتي
والموت أولى للفقير المُعدم
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الرحمن السويديغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني247