تاريخ الاضافة
الجمعة، 2 نوفمبر 2012 07:02:37 م بواسطة حمد الحجري
0 329
مَرَّ والصبُّ كان يُخفي أوارَه
مَرَّ والصبُّ كان يُخفي أوارَه
فاستهلَّت دموعُه المدرارة
وبدا كالقضيب يحمل ورداً
أزهرَت فوق خدّه جُلِّناره
سحرتنا الحاظُه وكذا كلُّ
مليح ألحاظُه سحّارة
يا ابن عبد الإله ماذا التجني
صِل معنّىً يشكو حشاه الحرارة
زره ليلاً إن خفت يوماً رقيباً
ظلَّ يلهو بصدعِ شملٍ نهاره
وإذا لم تطق مجيء دياري
خوف واشٍ قد خرَّب اللَه داره
قف لنا في الطريق إن لم تزرنا
وقفة في الطريق نصف الزيارة
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الرحمن السويديغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني329