تاريخ الاضافة
الخميس، 15 نوفمبر 2012 04:21:25 م بواسطة حمد الحجري
0 443
ألا هكذا هكذا يا نديمُ
ألا هكذا هكذا يا نديمُ
أدرها إلى أن تراني أهيم
وشنّف ليَ الكأس كي أرتوي
وأشفِ فؤادي فإني سقيم
ورقِّق ليَ القول يا منشدي
ولوِّح بذكر الحمى والنسيم
ولا تلوِ عن ذكر بان اللوى
ففيه مُنى خاطري والنعيم
ولي بين بان اللوى بغية
سبى لب لبي هواها القديم
صبا كلٌّ صبٍّ إِلى حسنها
وغنَّت فأغنت فقيرا عديم
عزيزةُ وصلٍ سما قدرها
ترومُ قليباً كئيباً سليم
تطالبني بعهود الوفا
وما أنا بالكامل المستقيم
فقد صرت حيران في قصتي
وحار العدو معي والحميم
فيا ميُّ مالي سوى جودكم
فُمنّوا عليَّ بفضل عميم
فمن حرِّ فرقتكم والجفا
وجور هواكم عذابي أليم
فإن تصِلوني فيا حبذا
وإلا ففي الباب سِرِّي مقيم
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الهادي السوديغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني443