تاريخ الاضافة
الإثنين، 26 نوفمبر 2012 08:21:49 م بواسطة المشرف العام
0 294
رسالة عن المعالي مخبره
رسالة عن المعالي مخبره
مفردة جاءتك أو مكررة
مفردة ان قلت فيها المتسع
وكونها في الوصف كاف ان وقع
فانها في الفضل لا تبارى
واعز لغير هذه استدارارا
وأولها التقديم من غير مرا
وجوزوا التقديم إذ لا ضررا
رسالة فاقت بكل خصله
حاوية معنى الذي سيقت له
كأنها بدر علينا قد هبط
فنمط عرفت قل فيه النمط
ان قيل فيها مثلها لقد ورد
يجوز نحو فائز أو لو الرشد
فانها مفردة كما هيه
فجىء بها متلوة لا تالية
ألفاظها در وشهد وسنا
وكل حرف مستحق للبنا
وقد حوت مقاصدا بهية
مقاصد النحو بها محوية
فانها أصلا بلا تجوز
تقرب الأقصى بلفظ موجز
فيا لها فاقت بتسطير الحكم
وكلمة بها كلام قد يؤم
تستوجب المدح بكل بسط
وتقتضي رضا بغير سخط
بمدها فاعن لفضل وعلا
أياي والتفريع ليس مشكلا
ان قصر المدح بفضلها مضت
اياهم الأرض الضرورة اقتضت
ان قيل فيها مثلها قد وردا
أيضاً وتعويض بذاك قصدا
فكلها فرائد مفصلة
على ضمير لائق مشتملة
ان قيل فيها انها تجلي النظر
ناوين معنى كائن او استقر
يا سائلي عن فضله الذي سرى
على الذي ينقل منه اقصترا
فانه بدر غدا منيرا
كذا إذا يستوجب التصديرا
شمس معال وكمال وهدى
ولا يلى إلا اختياراً أبدا
ما لت أولو الفضل ايه والعلا
للمح ما قد كان عنه نقلا
فافرده في فنونه بين الملا
وابرزنه مطلقا حيث تلا
قد نطقت بمثله الأماثل
بنحو نعم ما يقول الفاضل
لقد رويت فضله الذي حوى
ما مر فاقبل منه ما عدل روى
فمن يكن مسلما لوصفي
فذاك ذو تصرف في العرف
مذ فان في الأفاضل ذا المولى الأجل
وما بجمعه عنيت قد كمل
فالله يجزي بعطايا فاخرة
لي وله في درجات الآخرة
سأختم النظم بخير في الملا
فالحمد لله مصليا على
محمد الذي أباد الفجرة
وآله الغر الكرام البررة
وعونه الفائزين المهرة
وصحبه المنتخبين الخيرة
واختم النظم بطه المصطفى
بها ونطقي الله حسبي وكفى
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عصام الدين العمريغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني294