تاريخ الاضافة
الجمعة، 14 ديسمبر 2012 08:43:44 م بواسطة حمد الحجري
0 280
إِذا ما عَلَيكَ الدَهرُ جَرَّدَ عَضبَهُ
إِذا ما عَلَيكَ الدَهرُ جَرَّدَ عَضبَهُ
وَرامَكَ بِالتَشتيتِ عَن كُلِّ ذي حُبِّ
وَقادَ جُيوشَ البَينِ مِن كَلِّ جانِبٍ
إِلَيكَ وَضاقَت عَنكَ أَفنِيَةُ الرَحبِ
تَدَرَّعْ لَهُ دِرعاً مِنَ الصَبرِ وَاِتِّخِذْ
حُساماً لَهُ أَمضى مِنَ الصارِمِ العَضبِ
وَهَيِّءْ لَهُ سَهمَ التَضَرُّعِ وَالدُعا
وَأَوتِرهُ في قَوسِ اِضطِّرارِكَ وَالكَرب
وَنازِلهُ في مَيدانِ مُعتَرِكِ الهَوى
بِحَزمٍ وَعَزمٍ وَاِعتِمادٍ عَلى الرَبِّ
فَإِنَّ إِلاهَ العَرشِ جَلَّ جَلالُهُ
يَمُدُّكَ بِالتَأييدِ مِنهُ بِلا رَيبِ
وَيَكشِفُ عَنكَ الضَرَّ وَالبَينَ وَالأَسى
وَتُصبِحُ مَسرورَ الجَوانِحِ وَالقَلبِ
فَلا تَرجُ غَيرَ اللَهِ لِلضَّرِّ كاشِفا
وَلا تَطلُب إِلّا اللَهَ في الجَهرِ وَالغَيبِ
وَصَلِّ عَلى المَبعوثِ لِلنّاسِ رَحمَةً
مُحَمَّدٍ اِلمُختارِ مِن أَنفَسِ العَربِ
عَلَيهِ سَلامُ اللَهِ ما دامَ عاشِقٌ
يَحِنُّ إِلى عَهدِ التَواصُلِ وَالقُربِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد الشرفي الصفاقسيغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني280