تاريخ الاضافة
الأحد، 23 ديسمبر 2012 08:46:54 م بواسطة حمد الحجري
0 387
وشقائق النعمان تحسب أنها
وشقائق النعمان تحسب أنها
تيجان ذي الإكليل في إيوانه
والطير حرّك عوده إيقاعه
فيه كضرب الجنك في اسانه
وتراقص الأغصان لما شيبت
نعمى لصفق الماء في جريانه
فهناك يعقد للمسرة فرحة
ما بين منتزه العلى ومغانه
حيث الندا راض الزهور ونبّهت
كفّ النسيم الرقد من وسنانه
والنشر ضاع مأرجّاً ومجرّراً
للعطر قبلاً ندّ عن ريّانه
ولحلبة السرّاء كلّ مشمّر
أرخى عنان اللّهو في ميدانه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد جواد عواد البغداديغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني387