تاريخ الاضافة
الأربعاء، 26 ديسمبر 2012 06:20:05 م بواسطة حمد الحجري
0 279
قم علل النفس حادي
قم علل النفس حادي
وأحمد طريق الحماد
نهج الى الحق يهدي
ما بين هاد وهاد
حيث اتجهت ففيه
بلوغ أقصى المراد
نهج كلا طرفيه
يهدي سبيل الرشاد
في وجهتيه جميعا
كعبة قصد العباد
نجد سوي عذي
عذب الموارد باد
امهد نجد واهدى
في الارض ذات المهاد
يحكي السرى باجتهاد
تهجيرة باقتصاد
تطوي به البيد وخدا
تسوقهن الهوادي
تخالهن نسورا
خلقن للاصطياد
او خلتهن بروقا
بلمعن في بطن وادي
ثماده الغمر يربو
على السحاب الغوادي
كأنما الغيث فيض
من بعض ذاك الثماد
ما الرافدان بأحلى
منه على قلب صاد
صل المسير أو افضل
وجىء لذاك بزاد
زاد لخير طريق
من خير زاد المعاد
ولا تمر بدار
في قربة أو بلاد
ولا تنكب طريقا
بين الربى والوهاد
فان دهاك عدو
فلذ بجنب الحماد
ولا تصوب فتخطي
الرشاد بالاجتهاد
واها لخير طريق
تطرقته الأعادي
عاثت به كل حين
وأمعنت في الفساد
أبعدها الله عنه
بعد ثمود وعاد
خبر بهم خير أهل
الغري خير البلاد
أهل الحفايظ منهم
طلاع كل نجاد
شاكي السلاح هزبر
طويل حبل النجاد
قد امتطى ظهر مجد
على ظهور الجياد
يقدمهم يوم بؤس
شمردل ذو اجتلاد
دون انتكاس لواه
في الحرب خرط القتاد
واستصرخ الحي أيا
تراه في أي ناد
وقل لهم قد رقدتم
والقوم حلف السهاد
عاد حماكم طريقا
لكل باغ وعاد
دؤبان كل قبيل
جمعن من كل واد
شنوا الاغارة فيه
برايح بعد غاد
إما نقيموا بذل
او تصبروا للجلاد
فان أجابوا سراعا
وشمروا للجهاد
فقد اصابوا هداهم
واستيقظوا من رقاد
وجاء نصر وفتح
من ربكم للعباد
نصر وفتح قريب
بخذل أهل العناد
وان تولوا وذلوا
فقل لهم قول هاد
ذلت وهانت اناس
غزوا بعقر البلاد
ما أفلح الدهر قوم
تصاغروا للأعادي
فاستنصحوني فاني
نصيح أهل الرشاد
إياكم من خلافي
فقد بذلت اجتهادي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد مهدي بحر العلومغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي279