تاريخ الاضافة
الخميس، 27 ديسمبر 2012 07:35:14 م بواسطة حمد الحجري
0 209
أأشكوك الغرام وما أقاسي
أأشكوك الغرام وما أقاسي
وقلبك يا مذيقي الهجر قاسي
وفي طيّ الجوانح جمر وجد
يؤججه التذكر والتناسي
أبانات اللوى عن سحب جفني
سقاك القطر من دون احتباس
فكم لي في ظلالك من مقيل
تفدّى أهله مني حواسي
أقمت به وشاطئ وادييه
ملاعب جؤذر وظبا كناس
فما للعين لم تنظر طلولاً
ولا رسماً يدل على أساس
أما هذا الديار ديار سعدى
أما هذا المعالم والرواسي
أأحلاماً أرى أم عن حقيق
تقوّضت الخيام بلا التباس
نعم هذي المعاهد والمغاني
فأين بدور هاتيك الأناسي
فإن أقوت فهل لي من سبيل
إلى صبر يعلل ما أقاسي
أأبكي أم أجاوب في أنيني
حمائم في الدياجر كي تواسي
أساجلها فتعرب عن شجون
وتبريح على غير القياس
أتعجب إن قضيت هوى ووجداً
وجانبت المؤانس والمواسي
وإني فزت بالقدح المعلى
وبلغت المنى من بعد ياس
ووافتني عروب بنت فكر
بنظم ما قصيد أبى فراس
وكيف وربها حاوي المزايا
وخير مؤمل يرجى لباس
ومن فاق الكرام بحسن طبع
يفوق رياض نسرين وآس
وفضل كالنجوم الزهر تبدو
ولكن لن يروّع بانطماس
ومجد شامخ زرّت عليه
غلالة ماجد من خير ناس
وآداب إذا تليت أدارت
علينا خمرة من دون كاس
وتنظام شممنا منه عرفاً
به خوط المعاني في امتياس
تخذناه لما نبغي نديماً
ومشموماً لدى وتر وطاس
وجئنا روضه نرجو انتشاقاً
بآناف المنى دون احتراس
فنادانا أنا عرف ذكيّ
أتيت من الذكي ذي الاقتباس
فقبلناه ألفاً بعد أخرى
ولم يبرح على عين ورأس
فخذيا واحد الدنيا جواباً
وسامح فكرة ذات احتباس
فأين الزهر نيلاً والثريا
ولكنة بأقل وذكا اياس
ودم في نعمة ورغيد عيش
لك الاقبال ثوب العز كاسي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
مصطفى اللقيميغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني209