تاريخ الاضافة
الأربعاء، 31 يناير 2007 09:56:41 م بواسطة محمد أسامة
0 952
ذات مساء
وانتحينا معا مكاناً قصياً
نتهادى الحديث أخذاً وردّا
سألتني مللتنا أم تبدلتَ
سوانا هوىً عنفياً ووجدا
قلت هيهات! كم لعينيكِ عندي
من جميلٍ كم بات يهدى ويسدى
انا ما عشت أدفع الدين شوقا
وحنينا إلى حماكِ وسهدا
وقصيداً مجلجلاً كل بيتٍ خلفَه
ألفُ عاصفٍ ليس يهدا
ذاك عهدي لكل قلبك لم يقض
ديونَ الهوى ولم يرعَ عهدا
والوعودُ التي وعدتِ فؤادي
لا أراني أعيش حتى تؤدَّى
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إبراهيم ناجيمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث952