تاريخ الاضافة
الأربعاء، 2 يناير 2013 10:15:45 م بواسطة حمد الحجري
0 221
تأهب ليوم الجزا والممات
تأهب ليوم الجزا والممات
فعما قليل يحل الفوات
تناسيت عرضك يوم الحساب
إلى كم وكم لم تفدك العظات
تعاميت عن ذنبك المحتشى
عليك به موجبات الشتات
تعلق بجانب من لا يخيب
إليه المنيب الجزيل الهبات
تذلل لديه بلين السؤال
وطول انكسارك حتى الممات
تعد بعد طول الجفا للصفا
وترق المعالي بتلك الصفات
تناقص عمرك لما بدا
تزايد أفعالك المنكرات
تمردت عن حسن لين القبول
لآيات موجدك البينات
ترى ما جوابك لما غدا
تنادي بأفعالك المخزيات
تروم النجاة بلا توبةٍ
وإن تبت يا صاح أين الثبات
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
يوسف الكفرقوقيغير مصنف☆ شعراء العصر المملوكي221