تاريخ الاضافة
السبت، 5 يناير 2013 09:19:56 م بواسطة حمد الحجري
0 420
لبنان قد نلت المنى بشراكا
لبنان قد نلت المنى بشراكا
وبلغت من هذا الزمان مناكا
اولاك والليك المفجى نعمة
جلى بوابل غيثها احياكا
واصا عميد مليكنا السامي الذي
قد فاق في سلطانه الاملاكا
يا من سموت الى العلاء به غدا
كل يقصر عن بلوغ مداكا
وغدت لك الايام صاغرة وقد
حط الفلاح رحاله بعلاكا
وحباك بالشرف العزيز مناله
من اجل عدلك في الورى مولاكا
عبد الحميد الباذخ الشأن الذي
حرصاً على لبنان قد ولاكا
لولاك ما ابيضت لياليه ولا
راق الزمان لاهله لولاكا
لله كم اوليته من نعمة
وشغفت فيه كأنه ليلاكا
ورفعت فيه منار عدلك فاغتدى
لا يرتضي حكماً له الاكا
ثقفت كل مأود فيه وقد
فاضت عليه بالندى يمناكا
وترنحت اعطافه ولقد غدا
يهتز من طرب لدى ذكراكا
وكانما اشجاره بحفيفها
تهدي المديح الى رفيع ذراكا
وكانما ازهاره بعبيرها
الفواح قد حاكت عبير شذاكا
وكانما الاطيار في تغريدها
بالشكر تذكر والثنا جدواكا
وعرى التآلف والاخاءُ توثقت
في عهدك الميمون طال بقاكا
وجنحت بالاصلاح ترآب صدعه
واتيت امراً ما اتاه سواكا
قد اعجز الرومان طود قد دككت
عصيه ومشت على انقاضه قدماكا
ومددت فوق النهر جسراً باذخاً
اضحى يناطح متنه الافلاكا
وبه بنيت قصور عدل للفضا
ولقد انطت بكلها الاسلاكا
وبنيت فيه للعلوم معاهداً
قد ازهرت بالعلم تحت لواكا
دم والصفاء لديك مرفوع اللوا
عين العناية دائماً ترعاكا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إبراهيم الأسودلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث420