تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 9 يناير 2013 08:48:45 م بواسطة ملآذ الزايريالسبت، 12 يناير 2013 12:14:31 ص بواسطة ملآذ الزايري
0 1178
أصدق الكاذبين ..!!
آه والـصـدر مـزمـار الـكـلام الـحـزيـن
كـل مـا أشتـد كـربـه ينـفـث الذكـريـات
ليـت قلـب المسافـر مـا يـعـرف الحنـيـن
ليـت الأيــام ماتـعـزف بــه الأغنـيـات
لا تنبّـش ورا الـحـدب الـرهـاف الدفـيـن
إنكسـر غـصـن روح وطــارت الأمنـيـات
خلّنـا مــن حـديـث الـسـادة المنهكـيـن
مـا عبرنـا حـدود الغـيّ نـشـرب سـكـات
قـول للـي يصـب الصبـر صــبّ إثنتـيـن
وأردف الكاسـتـيـن بمثـلـهـن مـتـرفـات
يتهـادن عـلـى صــوت المغـنّـي لحـيـن
يـاخـذ العـقـل نـظـرة ثانـيـة للـحـيـاة
لحظـةٍ فاصلـة مـا بيـن صـحـوي وبـيـن
إنـعـدام إتـزانـي والـحـكـي والـثـبـات
فـإن تـرائـى بعيـنـي دمــع للحاضـريـن
قلّـهـم ســادة الحفـلـة ويــا سـيــدات
ماهـو بيـوم ننسـى اللـي تـراكـم سنـيـن
لـو جمعنـا مـن عيـون الشتـات الشـتـات
أدري الشعـر كـذبـة و أصــدق الكاذبـيـن
صاحبـك كـل مـا بكّـى عـيـون الــدوات
آه يــا صاحـبـي يــا سـيّـد العارفـيـن
مـا بـهـذا الضجـيـج الممتـلـي بالـعـرات
روح تـقـدر تـحـسّ برغـبـة العـابـريـن
نـفـس تفـهـم بــإنّ قلوبـهـم أُحجـيـات
صاحبـي رحـت مـدري بالحكـايـات ويــن
والحكـي ذو شجـون وهـات يـا قلـب هـات
هاتـهـا هـاتـهـا والله علـيـهـا يـعـيـن
حنظلـة لـو قروهـا النـاس سـكّـر نـبـات
ويـن أبهـرب وهـي مثـل النهـار المبـيـن
ويـن أصــدّ وهــي المتعلـقّـة بالجـهـات
فـ/ المدن فـ/ القرى فـ/ الورد / فـ/ الياسمين
فـ/ الطرق فـ/ الأغانـي فـي عيـون البنـات
وين يـا ( مـي ) حتـى فـي غيابـي تجيـن
كـنّ الأيـام صـارت لــك بعيـنـي مــرات
يــا آخــر الحاضـريـن وأول الغايـبـيـن
ياأجمـل اللـي بقـى بالـروح مـن ذكـريـات
أتسلّـف لـك الضحكـة مـن الـوقـت ديــن
وأتجـمّـل عـشـان عـيـونـك الغـالـيـات
العمـر حــبْ والدنـيـا رحــى والسنـيـن
تنطحـن لـك وباقـي مــن فتـاتـي فـتـات
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
نواف التركيالسعودية☆ شعراء العامية في العصر الحديث1178