تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 9 يناير 2013 09:19:48 م بواسطة ملآذ الزايريالسبت، 12 يناير 2013 12:29:27 ص بواسطة ملآذ الزايري
0 1221
ممكن أغنّي على الطاروق
يا معدّي المرقاب هو ظـل مرقـاب
نرقـاه لا ضقنـا بكثـر الرتـابـه
بيـدٍ لـك الله كلـه تـراب بتـراب
ولا أشوف في كبد الخضيراء سحابه
لله يا وجهٍ مـن العـام مـا غـاب
حاضر بقلبـي لـو طرقنـي غيابـه
يمر بي وتطير من صدري أسـراب
شعر وغنى وأطياف حـزن وربابـه
لولاه ما ورّيـت جرحـي للأغـراب
ولا حضـرت ولا عشقـت الكتابـه
ولا وقف جفني على الدمـع بـوّاب
ولا سريـت بهاجسـي يـم بـابـه
عليه يا كثر أصبعي عضّـه النـاب
( ليت الذي ودّاه في يـوم جابـه )
ماكان أضيق إن سولفوا سيرة أحباب
ولا كان أجوب الليل حـزن وكأبـه
يا سيدي لو قلت لك طاب ما طـاب
جرحـي ولكـن للضلـوع إكترابـه
خوف العيون اللي تدوّر بي أسبـاب
وخوف الملام وخوف سـم القرابـه
ما غير أدرّج قلب مرمي ومنصـاب
وعيـون خلـق الله مخالـب ذيابـه
الله يعلم ما ذكرتـك لـ/ الأصحـاب
ولو كان في قلبي من الضيق مابـه
ودّ العرب لو أفتـح لسيرتـك بـاب
وأنطقك مثل أهـل الغـلا والصبابـه
لكن وحقّـك ليـن يغمرنـي تـراب
لأحفظك لو تمسي ضلوعـي خرابـه
بيني وبينك دم وعـروق وأنسـاب
ودونك قصر حظي ولا بـه غرابـه
أدون منّك حلم ما يـوم قـد جـاب
شلـون بتجيبـك حظـوظ الغلابـه
مدري ولكن يابعد كـل مـن غـاب
ماعاد فـ/ عيـون الليالـي رحابـه
ولا عاد فيني قلب يستحمـل عتـاب
والمقبـلات مـن الزمـان تتشابـه
يا معدي المرقـاب عيّنـت مرقـاب
نرقاه عـن كثـر الغثـى والرتابـه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
نواف التركيالسعودية☆ شعراء العامية في العصر الحديث1221