تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 9 يناير 2013 09:26:37 م بواسطة ملآذ الزايريالجمعة، 11 يناير 2013 11:58:09 م بواسطة ملآذ الزايري
0 1187
ما أنت الأوّل
ما أنت الأوّل كثير اللـي هنيّـا سكـن
لو توايـق تشـوف بعينـك الأمكنـه
كيف أضحت بعد مـا هملوهـا و كـن
كل واحد سـرق عمـري بمـا أمكنـه
كنت أغني على أطلالهـم وانـ/ يكـن
مايضيـع العمـر دام الفـرص ممكنـه
كنت واقف وأنـا منهـد منـي ركـن
وكـل وجـهٍ خذلنـي للغيـاب أركنـه
كنت ساكـت ولكـن الخناجـر حكـن
ضجّن بصمتي اللـي ماهـو بمسكنـه
لا وربـي ولكـن شيمـةٍ مـا شكـن
لو هم أغـراب مـا عودتهـا كنكنـه
لكن الموت جتني مـن قريـب وبكـن
العيون وبقـى حكـيٍ عجـزت ألكنـه
ودي أطلق جنـاح المفـرده وأستكـن
وودي أنسى ولكـنّ الصـدر مسكنـه
وأنت يا أنك تكون أو لا بقلبـي تكـن
كان تقـدر ترمّـم مابقـى فـ/ أمكنـه
وكان مثلك مثل مـن روّحـوا فليكـن
من هنا .. أفقدك .. قبل أفقد بك الأمكنه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
نواف التركيالسعودية☆ شعراء العامية في العصر الحديث1187