تاريخ الاضافة
الإثنين، 5 فبراير 2007 10:13:42 ص بواسطة محمد كمال السخيري
0 691
شهقة البحر وصوت الانحدار
حين أجالس البحر
في وحدتي
ألمح صورا لطفولتي
الجميلة
ولمّا أعانق موجه...
تأخذني الوحدة من ...
وجودي
لأستقصي من الزّمان
شظايا مدينة عاشقة
بيني وبين الآخرين ...
دمعتان
أيّها المغتصبون لبسمتي
إن متّ يوما إلى جواركم
أديروا نعشي بأكاليل...
الزّهور
واستجلبوا الطّير الوديع
لأسمع التغاريد ...
الحزينة
ثمّ اكتبوا على قبري
بماء الخلود
حروف احتراقي :
" وُلد ومات ولم يلق القصيدة " ..!!.
مدينة قليبية التونسية في 20/03/1988
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد كمال السخيريمحمد كمال السخيريتونس☆ دواوين الأعضاء .. فصيح691
لاتوجد تعليقات