تاريخ الاضافة
السبت، 26 يناير 2013 09:59:58 ص بواسطة حمد الحجري
0 415
ونقطة باء في الحقيقة عينه
ونقطة باء في الحقيقة عينه
فعين الورى باء وبائي نقطتي
فبي كان ما قد كان في الكون قبله
وبعده بالأسماء هي في كنيتي
وهام بها أهل الهوى في حجابها
فكيف لها إن كان عين حقيقتي
فما تمت الأكوان إلا بهمزها
ونقطتها في الغين فهي ممدتي
فميم وجاء ثم ميم وحاؤه
هي النقطة الكبرى ففكر بحولتي
وهمزة اسم في الحقيقة واحد
فكن فاطنا فالسير يدخل كلتي
تقاصرت الأفصاح عن درك بائه
فكن ذاكرا كيما ترى باء نقطتي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الفيض الكتانيالمغرب☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث415