تاريخ الاضافة
السبت، 26 يناير 2013 10:31:30 م بواسطة حمد الحجري
0 325
ألا قلبي لدى من يحتويه
ألا قلبي لدى من يحتويه
ويطلبك الفؤاد وأنت فيه
أناء أنت عن عبد بحال
وهذا فضلك السامي يليه
وأنت تجيره في كل خطبٍ
وأنت بكل معضلةٍ تقيه
وفي أمم ترى فيه فلم ذا
يتيه متى نحاك نهى النبيه
دنوت بلا ممازجةٍ ولكن
بقدرتك القويمة يحتويه
كما أن قد بعدت بغير بين
ولكن عن حوادث تعتريه
فمن حبل الوردي إليه أدنى
تعافيه وطوراً تبتليه
لقد رام المغفل فيك خبراً
ويا بعداً له لب السفيه
وتاه بمنهج التوحيد غمر
بقول في حلولك يفتريه
وضل بوحدة الموجود رهط
وزاغوا في الوجود وما يليه