تاريخ الاضافة
الإثنين، 4 فبراير 2013 10:00:52 م بواسطة ملآذ الزايري
0 515
واحد من المليار
أمـنــت بـخـالـق الــكــون الـرحـيــب ومــاحــواه أمــنــت
لـــه الـحـمـد ولـــه الـشـكـر ولـــه الـفـضـل ولـــه لـمـنـه
ماغير الله عليم بحالي ، إن أخطيت وإن أحسنـت
ولاغـــــيـــــر الله بـــــيــــــده الــعـــافـــيـــه والــنــاوالــجــنـــه
أنـــا فـالـكـون ذرّه مـــن تـــراب الأرض مـهـمــا كــنــت
لــكـــن الله هـــدانـــي وإلــتــزمــت الـــفـــرض والــســنــه
أنــا واحـــد مـــن المـلـيـار مـسـلـم ، زنـــت ولاّ شـنــت
عـســى ظـنــي بــربــي زيــــن والـمـسـلـم عــلــى ظــنــه
ولا يـاهـاجـســي حــضّـــر وهـــــات الـغـايـبــه لاهـــنـــت
طـــرالـــي مـــاطـــرا ورعــــــود رأســــــي جــالــهــا حـــنــــه
ولا ياللي تناديني وتخفي صوتك ، أنت إمن إنت؟
خـلــصــنــا والـــقــــرار الـــصــــادر أذانـــيــــك ســمــعــنــه
وأنـــا صـوتــي طـويــل لـيــا رقـيــت الـمـئـذنـه وأذنــــت
يــلــجـــن الــجــبـــال وكـــــــل وادي تــخــتــفــي جــــنــــه!
تـرى والله مالـومـك لــو قـضـى صـبـرك ولــو حـزّنـت
حـمـسـك الـهــم فـــي ضـلــع الـنـدامـه حـمـسـة الـبـنــه
تـرى محـدٍ درى بعلومـك ، إن أسـررت وإن أعلنـت
تـــــون وكـــــل مـاقــالــو عــلامـــك ، تــخــفــي الـــونـــه
حـبـيــبــي يــــــوم أراد الله وكـــونّـــاك ، وش كـــونــــت
ورى قـلــبــك نــســـي كـــــل الـقــلــوب الــلـــي يـحـبــنــه
بنـيـنـا لـــك بـيــوتٍ مـادخــل فـيـهــا حــجــر وإسـمـنــت
يــــــــــــذرّن الــــمــــوفــــق ، والـــمـــلـــفـــق مــــايــــذرّنـــــه
ولعبـنـا لعـبـة البيـلـوت ، مــن شــأن الـولــد والـبـنـت
عــلــى صــــن ودبــــل و( 400) والـصــنــه الـصــنــه