تاريخ الاضافة
الإثنين، 4 فبراير 2013 10:37:00 م بواسطة ملآذ الزايري
0 595
أسطورة العصر
لقيـت مــن غـيّـر أوضـاعـي وتقـريـري
سـاقـه نصيـبـي ولـيـت الـحـظ مـاسـاقـه
الـلــي نـكــب كـــل تخطـيـطـي وتـدبـيـري
ودخـل بساتيـن قلـبـي وأحــرق أوراقــه
حاسـبـنـي الله فـــي بـخـلـي وتـبـذيــري!
وأرســلــي الــلــي لــهـــا الأرواح تــواقـــه
نسـيـت معـهـا يـابــو خـالــد مـشـاويـري
وسجيـت مابيـن رفـع الرمـش وإطراقـه
ياشـبـه وضـحـاً تلاعـبـهـا العصـافـيـري
في روض عشبٍ عليه السحب دفاقه
بـيـاضـهــا نــاصـــعٍ بـــيـــن الـمـغـاتـيــري
مـزنـة خـيــالٍ علـيـهـا الـشـمـس لـهـاقـه
مـن دونهـا تقصـر فـلـوس الهوامـيـري
مـنـتـوقـة الـعــنــق مـزيــونــه وعـمــلاقــه
مــاجــوبــهــا لــلــمــزايـــن والـــمـــداويـــري
ولاشافـهـا الحـاسـد الله يـقـطـع أرزاقـــه
مشهـورة الزيـن تضحـك بالمشاهـيـري
مـعـهــا صـكــوكــه وتـوقـيـعــه ومـيـثـاقــه
أسطـورة العصـر حطـمـت الأساطـيـري
تـفـوز فــي مـهـرجـان الـزيــن وسـبـاقـه
لونفـرض أرخـص ثمـن وأقــل تقـديـري
تسـوى مــن الـغـا لـيـات (400) نـاقـه
حلـفـت بالله مايـطـرح وسمـهـا غـيــري
إلا إن حـظــي تقـيـصـر والـدهــر بـاقــه
مــانــي بـــــالأول ولاتـــــال الـمـنـاعـيـري
والآدمــــــي دبـــرتـــه بــيــديـــن خـــلاقــــه