تاريخ الاضافة
الأحد، 3 مارس 2013 10:03:37 م بواسطة حمد الحجري
0 423
يا معهداً في الشرق صار منارةً
يا معهداً في الشرق صار منارةً
للعلم يهوى نورَها المتعلِّمُ
ما آب نحوَك مُنتهٍ إلاَّ اْشتهى
أَن يبتدي فالبدءُ فيك تقدُّمُ
ماذا أُحدِّثُ عن سَناك وعن سنا
شيخٍ يطيب محدِّثاً عنه الفَمُ
أَوعى علوم الضّاد خيرُ مؤلّفٍ
ومعلّمٍ فَهِمَ الأصولَ ويُفهِمُ
فإذا تكلّم فالقواعدُ جندُه
يغزو بها عقل اللبيب ويَغنمُ
أَوَلا ترى أَثَرَ الجهاد بِلمَّةٍ
فيها سماءٌ للكمال وأَنجُمُ
أَوَ لا ترى غازي العقولِ بنورِه
أَرقى من الغازي الذي لا يَرحمُ
ذاك المعلِّمُ وهو أفضل عامل
يعلو به شأن البلاد ويَعظُمُ
فإذا أردتُمْ للبلاد تقدماً
فاْبنوا المدارسَ والمعلِّمِ كرّموا
وإذا نشدتُمْ للبلاد كرامةً
فتعلّموا لغةَ البلاد وعلِّموا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أحمد تقي الدينلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث423