تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 4 مارس 2013 09:49:05 م بواسطة حمد الحجريالإثنين، 4 مارس 2013 09:52:10 م
0 519
قَبَّلَ الأرض وناجاها هُياما
قَبَّلَ الأرض وناجاها هُياما
كشريدٍ عاد من منفى فَهاما
هام بالأم التي قد عقَّها
في ضلالٍ وغرورٍ وتعامى
وبكى مثل يتيم ضائع
لم يزل يذكر بؤسا وسقاما
ضل في الأوهام قبلا خاسرا
فتهاوى حين ظنَّوه تسامى
قال يا أمي كفاني أنني
لك أحيا ثم أفنى مُستهاما
أي روح غير روح منك لي
أو وجود غير معنى فيك داما
كل ما في الكون لا يشغلني
ولئن كان شباكا تترامى
عالم المجهولِ لم أغنمِ به
غيرَ أحلام أضَّلتني دواما
حينما عندك آيات كفت
نشوة العقل فتونا وُمداما
أنتِ بنت الشمس فهي جدَّةٌ
وكذا كنا شعاعا وضراما
ان عبدنا النور لم نأثم فما
كان غير الله نورا وسلاما
أو رجعت اليوم عبدا صاغرا
أتلقَّى عنك علما واحتكاما
فالأماني كلها في فسحة
لك أن ضاقت فما ضاقت نظاما
جَنَّتيِ أنت فان ضيعتها
حَّق أن أغدو في الذل حُطاما
واذا راعيتها في يقظة
لم تنم أصبحتُ للخلد لزاما
فاحتفت بي الأرض ثم ابتسمت
عن ربيع فاض بشرا وغراما
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أحمد زكي أبو شاديمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث519