تاريخ الاضافة
الأربعاء، 6 مارس 2013 10:05:22 م بواسطة ملآذ الزايري
0 427
هذا الزمان
هــــذا زمــــان مــــا تــعـــدد فـجــوعــه
ولانـــــدري مـــــن عــلــيــه انــتــشــره
احسـن بـه العاقـل يسكـر سمـوعـه
يسكـت ويصبـر لــو زمـانـه يـضـره
والمذهب الماضي صعيبن رجوعه
الا ان يــرجــع مــيــت مــــن مــقـــره
لـكــن خـــل الـنـفـس دايــــم قـنـوعــه
عقـب اختـلاط الـحـب دخـنـه وبــره
دنـيــاك لوتـضـحـك تـراهــا رمــوعــه
ثــوبــن مـخـيـطـتـه وثــوبـــن تــطـــره
فـيـهـا قـلــوب الغـافـلـيـن مـخـدوعــه
ومشهـابـهـا فـــوق النـشـامـا تــكــره