تاريخ الاضافة
الإثنين، 18 مارس 2013 09:31:01 م بواسطة حمد الحجري
0 482
رفقاً بصب في هواك صريع
رفقاً بصب في هواك صريع
قد بات يشكو من جوى وولوع
مليا حببتك غير ناشد سلوة
يوماً ولا متطلع لنزوع
أرخصت من وجدي وحسبك انه
أغلى هوى حنيت عليه ضلوعي
وخدعت قلبي في هواك ولم أزل
أهفو اليك بقلبيَ المخدوع
لولا غرامك ما انثنيت بناظر
يلقاك بين مهابة وخشوع
كيف المتاب وكيف تغفر زلتي
ان كان لا يأتي الهوى بشفيع
رفقاً على نفس أطرت شعاعها
وعلى فؤاد للفراق هلوع
منع العواذل ان أراك ولم أكن
في الحب اول سائل ممنوع
عشقوا الوشاية فادرعت من الهوى
ومن الأسى بجواشن ودروع
ولقد هممت بزورة تحت الدجى
لولا هلال راعني بطلوع
لا تتركي قلبي لديَّ فانني
عفت البقاءَ لقلبيَ المفجوع
قلب تلهب من جواه ومقلة
ملئت ولكن من دم ونجيع
لجزعت لو أبصرتني يوم النوى
في موقف جم الخطوب فظيع
والدهر أطرق رأسه متهيباً
مما ألمّ بشملنا المصدوع
فقفي رعاك اللَه أمتع ناظري
قبل الفراق وساعة التوديع
هل بعد هذا البين لا كانت نوى
بك طوحت من أوبة ورجوع
كيف السبيل إلى اللقاء ودوننا
بيداء ملتطم الحباب مريع
مني السلام على الشآم واهله
وعلى ربي بك ازهرت وربوع
يا ليتنا كنا كما شاء الهوى
فرحَين فيه بشملنا المجموع
متنقلين على هضاب غضة
نجتاز ينبوعاً إلى ينبوع
وانا وانت على رباها تابع
يمشي وراء المالك المتبوع
نلفى الطبيعة في غضون بهاءها
من كل صنع للاله بديع
شهر على نار الغرام قضيته
وعددته باليوم والاسبوع
لا عشت ان لم أُلفَ صبا ساهداً
ما بين حر جوى ووكف دموع
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أحمد نسيممصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث482